عن الحالة

الساد هو حدوث إعتام وضبابية في العدسة الطبيعية للعين. تشكل العدسة جزءاً من الآلية التي تقوم بها العين بالتركيز وعادة ما تكون شفافة في سن الشباب. تكون هذه العدسة صافية في العين الطبيعية. كما أنها تساعد على تركيز أشعة الضوء على الشبكية الموجودة في الجزء الخلفي من العين، والتي ترسل إلى الدماغ رسائل من شأنها أن تسمح لنا بالرؤية. عندما تصبح العدسة ضبابية وتمنع أشعة الضوء من المرور إلى شبكية العين، تسمى الحالة عندها بالساد أو إعتام عدسة العين.

يتشكل الساد عادةً ببطء ويعاني الناس من ضبابية تدريجية في الرؤية


الأسباب

العمر هو السبب الأكثر شيوعاً للساد، ويصاب معظم الناس به مع تقدّمهم في السن. تشتمل الأسباب الأخرى لحدوث الساد أو تطور الإصابة به في سن مبكرة على بعض الأدوية مثل الكورتيزون وبعض الحالات الطبية مثل السكري وقصر البصر الشديد والجراحة السابقة في العيون والرضوض وغيرها.


الحالات المرتبطة 

  • مرض السكري
  • جراحة سابقة في العين
  • رضوض سابقة للعين
  • حدوث الساد بشكل عائلي

الأعراض

تشمل أعراض الساد عدم وضوح الرؤية وصعوبة في التباين البصري، وخاصة بين درجات الألوان، والتغيير المتكرر للنظارات الموصوفة طبياً والوهج أو انتثار الضوء.


الفحص / التشخيص

يتم تشخيص الساد بعد إجراء الفحص من قبل طبيب العيون بواسطة المجهر الضوئي الشقّي في العيادة. قد يحتاج المريض إلى قطرات موسّعة لتوسيع بؤبؤ العين لفحص العدسة بدقة. وربما يلزم أيضاً إجراء فحوصات إضافية لشبكية العين بالإضافة إلى فحوصات الانكسار من أجل النظارات.


الاستقصاءات 

بمجرد تشخيص الحالة، قد يُطلب من المريض إجراء اختبارات لفحص القرنية (بواسطة جهاز التصوير بنتاكام)، ولتحديد قوة العدسة البديلة (بواسطة مقياس العين الحيوي)، ولمسح الشبكية للكشف عن أي أمراض فيها أيضاً (بواسطة التصوير المقطعي للتماسك البصريOCT)

 

العلاج

لا يوجد علاج دوائي للساد (أي ليس هناك قطرات أو أدوية). في المراحل المبكرة، إذا لم تكن الرؤية قد تأثرت، فيمكن مراقبة الساد مع استعمال نظارات واقية من الأشعة فوق البنفسجية. ولكن بمجرد أن تتأثر الرؤية، فإن الخيار الوحيد هو الجراحة. لحسن الحظ، تعدّ جراحة الساد بسيطة جداً وناجحة. تستغرق العملية حوالي 20-30 دقيقة ويتم إجراؤها في معظم الأحيان تحت التخدير الموضعي. ويمكن استخدام التركين أو التخدير العام في بعض الحالات. يتم تفكيك العدسة الطبيعية التي أصبحت ضبابية الآن إلى قطع صغيرة باستخدام طاقة الموجات فوق الصوتية وتتم إزالتها من العين. يتم وضع عدسة اصطناعية في العين لاستبدال العدسة الطبيعية. هناك خيارات مختلفة للعدسة وسيناقش معك الطبيب ما هو الخيار الأفضل بالنسبة لك (أحادية البؤرة، ثلاثية البؤر، حلقية). يبلغ معدل نجاح الجراحة حوالي 99٪ دون حدوث أي مضاعفات.  تعدّ مخاطر جراحة الساد قليلة للغاية ومن النادر جداً أن تؤدي إلى فقدان الرؤية.

احجز موعد