خلفية الموضوع

يزود بالعين الاصطناعية من استئصلت عينه (استئصال المقلة أو استئصال الأحشاء) وهي حالات نادرة للغاية، أو من يعاني عيناً متضررة، أو عيناً صغيرة، أو أي حالة أخرى ذات صلة، ومن ذلك مرض العين المتحجمة لدى الأطفال.  

كما يمكن أن تستخدم العين الاصطناعية في تغطية مكان عين عمياء شائنة المنظر.   ولا تستدعي العين العمياء بالضرورة استئصالها لتثبيت عين اصطناعية عوضاً عنها

استئصال المقلة واستئصال الأحشاء

عملية استئصال المقلة تكتفي بمقلة العين.    وعندها يمكن أن يحل محل المقلة زرعة حجاجية.  وتربط العضلات بهذه الزرعة لضمان حركة العين الاصطناعية. تثبت العين الاصطناعية على الزرعة، وبينما يتم زرع الزرعة الحجاجية جراحياً، يمكن خلع العين الاصطناعية لتنظيفها.  

وفي عملية استئصال الأحشاء يجري إزالة كافة محتويات العين، عدا الصُّلْبَة والعضلات.  ويمكن زرع الزرعة الحجاجية جراحياً لتملأ الفراغ داخل الصُّلْبَة.

مرض العين المتحجمة

مرض العين المتحجمة حالة طبية نادرة تكون فيها عين الوليد صغيرة.  ويجري العلاج بتثبيت سلسلة من الأعين الاصطناعية المتمددة.  وهي عملية ضرورية لمساعدة العين في النمو داخل محجرها حتى تكون العين مماثلة في نموها للعين الأخرى ويتسق شكل الوجه.


صناعة العين الاصطناعية

ليست العين الاصطناعية بنسخة طبق الأصل من العين الطبيعية، ولكن ينبغي ألا يلحظ من يراها أنها مختلفة.

ويتحدد شكلها من بصمة تؤخذ لحدقة العين. ومن ثم تصنع العين بأسلوب يجعلها تستقر بكل راحة في مكانها وكأنها القزحية.  تصبغ العين الاصطناعية يدوياً مع إيلاء اهتمام خاص لصبغة الصلبة والأوردة وتفاصيل القزحية وحجم الحدقة.  

وتختلف درجة حركة العين تبعاً للزرعة الحجاجية. وفي حين قد تكون هناك قيود على درجة الحركة المتاحة، فإن البديل الاصطناعي جيد التثبيت يعزز من سلاسة حركة العين.

ويثبت البديل المؤقت أو القالب خلال الجراحة. وتثبت العين الاصطناعية الدائمة بعد العملية بمدة 6 إلى 8 أسابيع.

وبوسع المريض أن يمارس حياته بصورة طبيعية بالعين الاصطناعية، حتى أنه يمكن النوم بها. ولا تمنع العين الاصطناعية وضع مساحيق التجميل أو ممارسة السباحة والرياضات المائية، ولكن ينبغي ارتداء نظارات السباحة ضماناً لعدم سقوط العين وفقدانها.

ومن شأن العين الاصطناعية، التي جهزت بكل دقة تتماشى واحتياجات مريض بعينه، أن تسهم نفسياً في استعادة ثقته بنفسه. 

احجز موعد