حول الموضوع

تمثل الرضوض في محجر العين أمراً شائعاً، ويمكن أن تسبب عدداً من المشاكل بما في ذلك الجروح والتمزق في الجلد والجفون وتضرر القنوات الدمعية وكذلك يمكن أن تؤدي إلى كسور في الجدران العظمية الرقيقة لمحجر العين.

وتعتبر إصابات الجفن والقناة الدمعية التي تتطلب تدخلاً جراحياً لإصلاحها عملياتٍ دقيقة للغاية، ويجب إجراؤها حصراً من قِبل جراح تجميل العيون.

وعادةً ما تسبب كسور محجر العين مشاكلَ في الرؤية المزدوجة وقد تجعل العين أحياناً تبدو كأنها غائرة وجوفاء. وقد تتطلب هذه الأنواع من الكسور جراحة باستخدام غرسات لترميم ودعم محجر العين. وغالباً ما يتم إخفاء الشقوق الجراحية التي يتطلبها هذا النوع من الجراحة داخل الجفون.

احجز موعد