مستشفى مورفيلدز دبي يحتفل باليوم العالمي للبصر من خلال فعاليات مجتمعية وفحوصات مكثفة للمرضى وسط توقعات بتزايد أعداد المرضى خلال شهر أكتوبر

الرئيسية / Press Releases/ مستشفى مورفيلدز دبي يحتفل باليوم العالمي للبصر من خلال فعاليات مجتمعية وفحوصات مكثفة للمرضى وسط توقعات بتزايد أعداد المرضى خلال شهر أكتوبر

7  أكتوبر 2018 (دبي، الإمارات العربية المتحدة): يحتفل مستشفى مورفيلدز دبي للعيون باليوم العالمي للبصر لعام 2018 عبر سلسلة من الفعاليات المجتمعية وحملة مكثفة لمتابعة المرضى خلال شهر أكتوبر الجاري، والذي يتوقع المستشفى خلاله استقبال نحو 3,000 مريض.وسيتعاون فريق الأطباء المقيمين في المستشفى مع نخبة من أخصائيي طب العيون الزائرين من مستشفى مورفيلدز لندن، مما سيتيح تقديم الاستشارات الطبية وإحالة المرضى خلال الشهر. يذكر أن مستشفى مورفيلدز هو مستشفى العيون الرائد عالميًا وأول مستشفى متخصص لطب العيون في العالم.
يقدم المستشفى خدماته العلاجية لبعض أكثر الحالات ومشاكل العيون تعقيدًا، وذلك بدعم من التعاون الوثيق مع طواقم الأطباء التابعين لمورفيلدز، مما يتيح توفير طيف واسع من الخبرات والخدمات الطبية المتخصصة. ويختص استشاريو طب العيون في مورفيلدز في مجالات أمراض شبكية العين ومشاكل القرنية و جراحة تصحيح البصر وأمراض العيون الوراثية وجراحات الشبكية والجسم الزجاجي والتهابات القزحية والجلوكوما وجراحة العيون التجميلية وأورام العين لدى الأطفال والكبار، بالإضافة إلى خدمات العيون الاصطناعية على يد خبير متخصص في هذا المجال. والجدير بالذكر أن جميع استشاريي طب العيون في مستشفى مورفيلدز هم من أصحاب الخبرات الرائدة عالميًا والباحثين في مجالات اختصاصهم المختلفة.
ومن المتوقع أن يقدم طاقم الاستشاريين خدمات المتابعة والاستشارات الطبية لنحو 3,000 مريض خلال شهر أكتوبر، مع توقعات باستقبال مرضى من أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط لفرصة الاستفادة من خبرات استشاريي مورفيلدز في دولة الإمارات – في المستشفى بدبي وأبوظبي.
د. ماريا موساجي هي استشارية طب العيون وباحثة معروفة في مجال أمراض العيون الوراثية، وهي أحد الأطباء الزائرين في مستشفى مورفيلدز للعيون بدبي وأبوظبي، حيث تقدم خدمة جديدة في مجال الأمراض الجينية بدولة الإمارات تتمثل في توفير خدمة فحص عينات الدم للمرضى من دولة الإمارات جينيًا لضمان حصولهم على أحدث المعلومات المتعلقة بالتجارب الدوائية والعلاجية الجينية الموجهة لعلاج أمراض العيون الوراثية. وقد بدأت د. موساجي بالفعل بتقديم الاستشارات الطبية لعدد من المرضى في دولة الإمارات ممن يخضعون لفحوص جينية لتحديد أسباب أمراض الشبكية المسببة للعمى، وهو ما يتيح لهم الاطلاع على التجارب السريرية التي قد توفر العلاج الملائم لحالتهم.
وفي هذا الصدد قال الهادي حسن، مدير عام مستشفى مورفيلدز دبي للعيون: “إن استمرارية توفير خدمات الرعاية الطبية على المدى الطويل عنصر أساسي في علاج بعض مشاكل العيون الخطيرة. ويتطلب تحقيق ذلك توفير فرص المتابعة الطبية الدورية مع استشاري طب العيون المختص، بدعم من أخصائيي طب العيون بحسب متطلبات الحالة المرضية. ومن خلال التعاون بين استشاريين من مورفيلدز لندن وطاقمنا المحلي من الاستشاريين فإننا سنتمكن من توفير خدمات الفحص والتشخيص والإحالة والعلاج للمرضى على يد فريق من الأطباء متعددي التخصصات وفي مقر المستشفى، وهو ما يسهل على المرضى من أنحاء المنطقة الاستفادة من هذه الخدمات على المدى الطويل، حتى للحالات المرضية المعقدة”.
وبالإضافة إلى ما تقدّم، يشارك مستشفى مورفيلدز دبي للعيون في الإفطار السنوي لموقع ExpatWoman، والذي يقام في فندق برج العرب يوم 14 أكتوبر، حيث سيتحدث أحد استشاريي مورفيلدز حول صحة وجمال العيون بالتزامن مع اليوم العالمي للبصر.