مستشفى مورفيلدز دبي ينصح أفراد المجتمع باستشارة اختصاصيين مؤهلين ومعتمدين للحصول على تشخيص دقيق

الرئيسية / Press Releases/ مستشفى مورفيلدز دبي ينصح أفراد المجتمع باستشارة اختصاصيين مؤهلين ومعتمدين للحصول على تشخيص دقيق

[:ar]
27 مارس 2018 (دبي، الإمارات العربية المتحدة): ينصح استشاريو طب العيون في مستشفى مورفيلدز دبي للعيون أفراد المجتمع بإجراء فحوصات دورية للعيون لدى اختصاصيين معتمدين، للاستفادة من خبراتهم الأوسع واللازمة لدقة تشخيص وعلاج مشاكل العيون مهما بلغت خطورتها. وتأتي هذه النصيحة في أعقاب زيارة مريض لمستشفى مورفيلدز دبي كان قد تم تشخيص إصابته بسرطان العيون في مستشفى آخر، إلا أن فريق أطباء مورفيلدز دبي تمكن من تشخيص الحالة بشامة (mole) حميدة. ولم تتطلب حالة المريض أي علاج وإنما تجري متابعتها.
وبحسب مستشفى مورفيلدز، فإن فحوصات العيون التي ينفذها استشاري متمرّس في طب العيون، أو في التخصصات الفرعية ذات الصلة، هي الطريقة الأسلم لضمان دقة التشخيص والعلاج، ولتفادي التوتر والقلق الناتجين عن التشخيص الخاطئ. ويتلقى الأطباء الاختصاصيون تدريبًا إضافيًا أكثر تعمّقًا في مجال الاختصاص الفرعي، ويعرف هذا التدريب بشهادة الزمالة. ويمكن التحقق من مؤهلات الطبيب وشهاداته لتحديد مستوى خبرته وكفاءته.
وكان قد تم تشخيص إصابة المريض (وهو رجل يبلغ 56 عامًا من فرنسا) بورم سرطاني، ونصحه الأطباء بتلقي العلاج بشكل طارئ في أوروبا بعد اكتشافه. وتبين في الواقع أن لديه شامة حميدة مختفية في مؤخرة العين بحيث كان من الصعب اكتشاف مكانها. يذكر أن هذا النوع من الشامات، ويطلق عليها اسم وحمة المشيمة أو (choroidal naevus) تصيب نحو 10% من الأشخاص وكل ما تتطلبه هو المتابعة، حيث أن احتمال تحولها إلى ورم سرطاني يصل إلى حالة واحدة من بين كل 8,500 حالة.
وفي هذا الصدد قال د. مانديب ساغو، استشاري طب العيون في مستشفى مورفيلدز للعيون بلندن، وهو خبير معروف في مجال أورام العيون وأحد الاستشاريين الزائرين بشكل دوري لمستشفى مورفيلدز دبي للعيون، وهو الطبيب الذي تولّى فحص المريض: “كان المريض في هذه الحالة محظوظًا إذ أن الشامة كانت حميدة، وقد زال قلق المريض وتوتره عند اطلاعه على التشخيص كما لم يلزم تقديم أي علاج. إلا أننا ننصح بالمتابعة الدورية والحثيثة للكشف عن أي تغير في هذه الشامة. نملك خبرة واسعة في تشخيص مئات مرضى سرطان العيون في كل عام، مما يعني ان استشاريي مورفيلدز قادرون على التعرف على الورم السرطاني وتحديد العلاج المناسب – إن اقتضى الأمر . تساعد الصور والفحوصات بواسطة الأمواج فوق الصوتية (ألترا ساوند) في تشخيص الإصابة. وفي هذه الحالة، استفاد المريض من طلب آراء طبية أخرى حيث حصل على التشخيص الصحيح دون الحاجة إلى السفر ودفع النفقات العلاجية بحسب التشخيص المبدئي”.
واختتم د. ساغو بقوله: “يجب الحرص على إجراء فحوصات دورية لجميع أفراد العائلة، لأن العديد من المشاكل الصحية قد تنتقل بالوراثة، مثل الأمور المتعلقة بقدرة الإبصار. وحتى في حالة وجود شامات سرطانية في العين، فإن نحو 25% من هذه الحالات لا ترافقها أية أعراض في مراحلها الأولى، ولا يمكن اكتشافها الا خلال فحص يجريه أخصائي فحص بصر مؤهل أو طبيب العيون”.
سيتواجد د. ساغو لتقديم الاستشارات الطبية في مستشفى مورفيلدز دبي للعيون خلال الفترة من 7 وحتى 8 أبريل 2018. لحجز المواعيد:
هاتف: 7888 429 4 (971+)
/–dubai/ar/appointment/[:]